فورد تورس

فورد تورس 2020 ~ مواصفات سيارة فورد تورس ~ دليل شامل

بمظهرها الجديد تماما وبميزاتها الأحدث والأكثر رفاهية، تعود شركة فورد إلى الساحة العربية والدولية بإطلاقها لسيارة فورد تورس 2020. وهي سيارة سيدان بثلاث بمستويات للقيادة، لذا يعتقد بعض المهتمين بمجال الصناعات الثقيلة أنها أفضل سيدان أطلقتها فورد على الإطلاق، وبذلك فهي تستحق أن تكون أول سيارة نتوقف لمراجعتها هذا العام.  

في هذا المقال سنتحرى بحيادية قدر المستطاع  جوانب الفرضية التالية والتي تزعم أن سيارة فورد تورس 2020 هي “واحدة من أفضل السيارات التي تقدمها فورد في الوقت الراهن”.

بمستويات رائدة من الراحة والرفاهية، تدعي فورد توروس 2020 الجديدة بأنها ستكون الخيار الأول لعشاق فئة السيدان في الشرق الأوسط والصين. مهمتنا اليوم ستكون اختبار ذلك الإدعاء.

مواصفات فورد تورس 2020

في تصريح أدلى به أدريان كوتزي، المدير تسويق في شركة فورد، أفاد: “أن فورد تورس الجديد تجمع بين دفتيها أفضل إمكاناتنا في صناعة السيارات، وخلاصة خبرتنا فيما يتعلق بسيارات سيدان كبيرة الحجم، مع فهم واضح لما يريده عملاء الشرق الأوسط من هذه الفئة.

إن فورد تورس مع تصميمها الخارجي القوي والجذاب، وتصميم داخلي واسع وأنيق صِيغ ببراعة لا تشوبها شائبة، مع الأداء المذهل والتكنولوجيا المتقدمة؛ كلها عوامل تجعل من فورد تورس خيارا لا يُعلى عليه.”

المواصفات الداخلية للسيارة

تأتي أغلب طرازات الفورد تورس مجهزة بلوحة تحكم أنيقة بمقاس 4.3 بوصة، مع إمكانية طلب لوحة تحكم بحجم أكبر يصل إلى 8 بوصة حسب ميزانيتك.

كلتاهما تؤدي نفس الوظيفة وتتشتغل وفق نفس النظام، لذا فإن الفرق في السعر تيفاوت وفق عامل واحد ألا وهو سعة الشاشة.

تقدم فورد لزبانئها اختيارت عدة في ما يتعلق بالتصفيح الداخلي للمقصورة، ونعتقد أن أكثر الخيارات التي راقت متابعينا والتي تستحق التنويه هي التصفيح الخشبي المزخرف على نحو جذاب، والثاني هو التصفيح البلاستيكي المطلي بالفضة؛ إن الرونق الجمالي هنا يضفي طابعا استثنائيا على مقصورة القيادة. 

 التسارع وقوة محرك فورد تورس 2020 

إن عوامل مثل الغبار والحرارة ودرجات الرطوبة العالية تعتبر التحدي الأبرز لأي محرك يراد به النجاح وسط بيئة مماثلة لبيئة الشرق الأوسط. لذا فإن مهندسي فورد وضعو ذلك الأمر في الحسبان وركزوا على القوة والأداء العاليين.

يتيح لك طراز فورد تورس الخيار بين محركي V-6 بسعة 3.5 ليترات، يولد الأول قوة تصل إلى 289 حصانا، بينما تصل قوة المحرك الثاني (EcoBoost V-6) إلى 365 حصانا في فئة فورد تورس SHO؛ وهو يمثل ذروة محركات فورد بتوربو مزدوج (ثنائي) مع ناقل سرعات تلقائي (أوتوماتيكي) نعتقد أنه الأفضل بين جميع الفئات الأخرى. 

تأتي غالبية طرازات فورد تورس Taurus مع محرك V-6 بسعة 3.5 لتر، والذي يولد قوة تصل إلى 288 حصانًا، وعزم دوران يصل إلى 254 دورة في الدقيقة الواحدة، مع نظام دفع تلقائي مكون من 6 سرعات.

تأتي جميع طرازات الفورد تورس بنظام دفع أمامي، بينما يبقى نظام الدفع الأمامي والخلفي (بجميع العجلات) أمرا اختياريا في طرازي: (Taurus SEL) وفورد (Limited)، حيث يتم تجهيز السيارة به تحت الطلب، باستثناء طراز (SHO) والذي يأتي مزودا نظام دفع رباعي قياسي.

تجربة قيادة فورد فوكس 2020 

تتميز معظم موديلات فورد تورس 2020 بالسلالسة والانسيابية مع أداء في متوازن داخل المدن وعلى الطرق السريع، لكننا لا نخفي أن ثقل وحجم سياراة تورس أمر لابد من الاعتياد عليه.

إن سيارة الصالون الفارهة هاته لا تشبه في أي شيء سيارات السيدان الممثالة لها، كسيارة بي ام دبليو (BMW 3 Series) أو سيارة أودي (Audi A4) ذات الخفة والتوازن الشديد.

لذا ضع في الحسبان أنك ستواجه تجربة قيادة جديدة، قد تتطلب المران قبل الاعتياد على سيارة سيدان ضخمة تحمل لقب الثور. ينطبق الأمر نفسه على معالج السرعات في سيارة فورد تورس، وعلى الرغم من كونه تلقائيا فهو معالج أشبه بمن يصارع صراعه الأخير.

إن صوت الإنتقال من مستوى سرعة إلى آخر لا يخلو من أنين، خصوصا ذلك الناقل من المستوى الثاني إلى الثالث أو من هذا الأخير إلى الرابع؛ إننا لا نجد أي تشبيه آخر لهذا المعالج ولكنه حقا يَئِنُّ أنينا غير معتاد.

أسعار سيارات فورد تورس 2020

تأتي فورد تورس 2020 في أربع طرازات هي على التوالي: طراز فورد تورس أمبينت (Ambiente)، وفورد تورس ترند (Trend)، مع طرازين بالنسبة لتيتانيوم هما فورد تورس تيتانيوم (Titanium) والتيتانيوم بلس (Titanium Plus) وهو أعلى طراز في فئة فورد تورس 2020.

فورد تورس أمبينت: 27.800$ دولار امريكي | 104.424 ريال سعودي

فورد تورس ترند: 29.255$ دولار أمريكي | 109.900 ريال سعودي 

فورد تورس تيتانيوم: 35.380$ دولار أمريكي| 132.900 ريال سعودي 

فورد تورس تيتانيوم بلس: 42.900$ دولار أمريكي | 161.143 ريال سعودي

لا يوفر طراز تورس ليميتد (Taurus Limited) مستوى الترف المعهود في أي سيارة سيدان كبيرة الحجم، بل إن السيارة أقرب إلى الفئة الاقتصصادية منها إلى سيارات الصالون الفارهة.

هنا سنجل على شركة فورد نقطة جد سيئة لأنها سعت لترقية الزبون نحو فئات أعلى دون وجود تغيير جوهري يطال قوة المحرك أو الأسطوانات أو بعض الكماليات غير الضرورية.

التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي  

إن تكنولوجيا السياراة الحديثة صارات شبه مثماثلة، ومرد الأمر أن تركيز صانعي السيارات لا ينصب كثيرا حول الجوانب التقنية بقدر ما يكون منصبا حول الجوانب الميكانيكية. لذا فإن مميزات الفورد تورس فيما يتعلق بالجانب التكنولوجي تبقى هي^هي في جميع الباقات.

لا شيء غير متوقع: المستشعرات الأمامية والخلفية متجاوبة وعالية الدقة، نظام الكبح التلقائي في حال الطوارئ، بالإضافة إلى نظام التحكم التلقائي في ثبات السرعة على الطرق السريعة؛ هل نسينا شيئا استثنائيا أو غير نمطي؟

الملاحة وأنظمة التشغيل

تدعم جميع طرازات فورد تورس 2020 أنظمة (Apple CarPlay) ونظام (Android Auto) بالمثل، ما يتيح للسائق جميع الصلاحيات المتوفرة على أنظمة التشغيل تلك، من نظام ملاحة وخرائط غوغل ومعرفة أحوال الطقس، مع باقي التطبيقات المدمجة بشكل افتراضي في نظام التشغيل.

وبما أن الهواتف الذكية صارت جزءا من الحياة اليومية، بل وصارت على نحو غريب معيارا يشكل قيمة إضافية لأي سيارة، فإن فورد تورس راعت في معظم إصداراتها الأخير تجهيز مقصورة السيارات على نحو يوحي بمركزية الهواتف الذكية.

ففي كل جانب من السيارة هناك شيء ما يحيل على تلك المركزية: بدئا من الشاشة الأمامية بمقاس 4.2 بوصة مع لوحة تحكم بحجم 8.2 بوصة، الموصولة بواجهة توصيل للهاتف (SYNC) مع نظام بلوتوث، أما منافذ (USB) فهي في التعداد تفوق عدد الركاب، ولعلها عَرَضٌ من أعراض “هَوَسَ التوصيل الرقمي” الحديث.

بالإضافة إلى راديو عالي الدقة موصول بالأقمار الاصطناعية؛ كل ذلك من أجل خدمة أصيلٍ بتكنولوجيا الزمن المعاصر … تلعتم وحنين … إنها ذكرايات الزمن الجميل؛ زمن القيادة على أنغام وترية هادئة.

أين تتم صناعة فورد تورس 2020

إن تركيبة فريق عمل فورد تورس 2020 قد تبدو غريبة بعض الشيء، فتصميم السيارة هو من إنتاج باسيفيك فورد للتصميم بأستراليا، والمحرك يأتي من مصانع فورد في الصين (Changan Ford Hangzhou)، أما باقي قطع السيارة فهي ثمرة جهد مشترك بين فريق عمل من أستراليا والصين والشرق الأوسط.

قد يعتري الذهن لبس حين يذكر اسم الصين، هل سيارة فورد تورس 2020 صناعة صينية. الجواب ببساطة لا، ليست فورد تورس سيارة صينية وإن كانت تصنع هناك، ففي عالم السيارات عموما، لا تحمل أي سيارة صفة البلد المصنع بل معايير العلامة التجارية وحسب.

وإلا صارت سيارات بورش الألمانية، التي تصنع في مصانع بولندا والتشيك وعدة مصانع تابعة لبورش في أووربا الشرقية، سيارة بولندية أو تشيكية.

إن فورد تورس الجديدة هي تأكيد لثاقفة فورد الأمريكية من حيث القلب والقالب. تذكر أن الغنى والثراء الإبداعي يكمن في تعدد واختلاف المصادر، ولعله واحد من الأسباب التي جعلت فورد تورس 2020 سيارة استثنائية بحق.

صرح روس جاردين، كبير مهندسي فريق التصميم في شركة فورد، قائلا: “لقد كان حقا مجهودا عالميا، أثمر ما كنا نطمح إليه؛ إن العمل التعاوني في جميع طرازات فورد تورس هو ما جعل من التورس إبداعا فَذّا”.

صرّح جيم هاكيت، الرئيس والمدير التنفيذي لمجموعة فورد: “نحن ملتزمون باتخاذ الإجراءات المناسبة لدفع نحو نمو مربح وزيادة عائداتنا على المدى الطويل.

حيث يمكننا رفع عوائد سياراتنا المتدنية الأداء بجعلها أكثر ملاءمة لمتطلبات السوق. وفي حال لم تكن العوائد مطابقة لتوقعاتنا، فسنحول رأس المال إلى حيث يمكن لفورد اللعب والفوز.”

اختبارات السلامة الأمان في فرود تورس

رغم أن سيارة فورد تورس تحقق نتائج جيدة في اختبارات السلامة والأمان (خصوصا اختبار التصادم)، سواء الاختبارات الرسمية أو المستقلة بإشراف خبراء، إلا أن السيارة غير مجهزة بنظام الكبح التلقائي في حالة الطوارئ.

وهو أمر مستغرب في طراز سيدان موجه للأسواق العالمية في سنة 2020. قد تكون شركة فورد هي الاستثناء الوحيد حاليا في هذا الجانب؛ وهي نقطة سلبية نسجلها على فورد بالمقارنة مع منافسيها.

يعتقد البعض أن حجم سيارة فورد تورس مبالغ فيه، وهذا الرأي صحيح إلى حد ما بالنسبة لهذه الفئة من سياراة السيدان، خصوصا إذا قارنها مع سيارة أودي Audi A5 الأنيقة، ولكن الأمر في نهاية المطاف يبقى مجرد مسألة ذوق.

إنها سيارة سيدان بحجم عائلي، ولا يجب أن ننسى أن السيارة أمريكة الأصل، وهناك فإن أي شيء لا يتجاوز سيارة الهامر في الحجم والثقل لا يعتبر كبير الحجم ولا يوضع تحت خانة الهائل.   

مستويات السلامة والأمان

تتميز طرازات فورد تورس 2020 أحدث أنظمة السلامة والأمان الموصى بها دوليا، فهي مجهزة بكاميرا خلفية ومستشعرات لن نقول أنها فائقة الدقة كتلك المعروفة في االطرازات الراياضة ولكنها تفي بالأغراض الدنيا الوقائية.

داخل المقصورة لإغن السيارة مجهزة بأكياس هوائية تلقائية الانبثاق حين الاصطدام، وبإضافة بضع دولارات، لا تتجاوز 2000 في أغلب الأحيان، يمكنك إضافة حزمة للتحكم التلقائي وأخرى لتحذيرات التصادم الأمامي بدقة مُرْضية نوعا ما.       

اختبارات السلامة والأمان 

على غير المتوقع فإن نتائج فورد تورس كانت مبهرة، حيث منحت الهيئة الوطنية للسلامة الطرقية فورد توروس 2020 تقييم خمسة من أصل خمسة فيما يتعلق بمؤشرات السلامة على الطرق السريعة.

مع تقييم أربعة من أصل خمسة في اختبارات التصادم. كما منحها معهد الأمن والسلامة المرورية تصنيفا جيدا في خمس اختبارات للتصادم، وثاني أعلى تصنيف مقبول في اختبار التداخل الأمامي الطفيف.

فيما أعطى معهد (IIHS) للتكنولجيا تقييما مخيبا للنائج السابقة، حيث حصلت فورد تورس على تصنيف “ضعيف جدا” للمصابيح الأمامية في اختبارات الرؤية ومستويات توزيع الإضاءة ومدى التأثير على المركبات الخارجية حين التقابل؛ أجمع خبراء المعهد على أن “تركيز وتوزيع الضوء كارثي للغاية”.